اليوم: الثلاثاء16 ربيع الثاني 1442هـ الموافق: 1 ديسمبر 2020

الشّياطين تَنَزَّلُ على الأفّاكين

العلامة المرجع السيد محمد حسين فضل الله

لقد نسبوا إلى النبيّ الكهانة في ما كانوا يحاربونه به من الكلمات اللّامسؤولة التي يريدون أن يشوّهوا بها شخصيّته الرساليّة، لينظر إليه النّاس من هذا الموقع الذي يتصوّرون فيه الشّخص الذي يملك صلةً بالجنّ والشّياطين الذين يوحون إليه ببعض الغيبيّات والأفكار، فيبطل تأثيره فيهم في أجواء القداسة الرساليّة التي تربطه بالله، وتطلّ به على آفاق الغيب ومواقع الوحي الإلهي.

ولهذا جاءت هذه الآيات لتركّز على هؤلاء الذين تتنزّل عليهم الشّياطين بالخيالات والأوهام الكاذبة، فلا يملكون من الحقيقة شيئاً، بل يطلقون الدّعاوى في مصادرهم الغيبيّة من دون أساس، ليعرف الجميع أنّ النبيّ ليس من هذه الجماعة، وأنّ رسالته لا تحمل ملامح كلماتهم الزّائفة، وأنّ الذين يتحرّكون في طريق الكذب والإثم والجريمة هم جماعة الشياطين، بقطع النظر عما إذا كانت لهم صلةٌ مباشرةٌ بهم، أو لم تكن لهم تلك الصلة، بل كانت المسألة مسألة الأجواء الشيطانية في الفكر والحركة.

{هَلْ أُنَبِّئُكُمْ عَلَى مَن تَنَزَّلُ الشَّيَاطِينُ}.. أيّها الكافرون الذين تتحدّثون بأنّ النبيّ يستقبل الشياطين الذين يوحون إليه ما يتلوه عليكم من قرآن، من دون حجة لديكم في هذا الحديث؟ {تَنَزَّلُ عَلَى كُلِّ أَفَّاكٍ أَثِيمٍ } من هؤلاء الذين جعلوا الكذب المتعدّد الألوان، المتنوّع الأوضاع، المتحرّك في كلّ المواقع القلقة الخاضعة للاهتزاز، وأولئك الّذين يمارسون الجرائم والمعاصي التي تغرق في أوحال الإثم، فلا تصدر عنهم إلا الخيالات المريضة، والأكاذيب الخبيثة، والحكايات السّخيفة التي لا تفتح العقل على حجّة، ولا تملأ القلب بالحقيقة.

أمّا هذا الرّسول الذي يأتي بالقرآن في حقائقه الفكريّة والعمليّة التي تنظّم الحياة على أساس الحقّ، وتحرّك النظام في طريق العدل، وتثبّت الإنسان على القاعدة الضّاربة العمق في أعماق الوجود، فلا يفسح المجال للعبث، ولا يحرّك الخطى في مواقع الاهتزاز، ولا يسمح للوهم بأن يقترب من ساحة الحقّ، ولا للظلام بأن ينفذ إلى مشارق النور.

أمّا هذا الرّسول، في ما يأتي به من الوحي، فلا يمكن أن يكون صاحب الشّياطين في وحيه وفي حركته الرساليّة، بل لا بدّ من أن يكون الإنسان الذي ينفتح على الله، لينزل عليه وحيه في صفاء النّور وطهارة الينابيع.

إنّ المسألة لا تحتمل جدالاً ومناقشة، لأنها مسألة الوضوح في المقارنة بين ما هو الكذب والصّدق، وما هو الحقّ والباطل، وما هو وحي الله ووحي الشّيطان الذي يريد جنده أن يمنحوا حديثهم بعض مواقع القداسة، فيزعمون أنهم يستمدّونه مما يسمعونه من أخبار السّماء، في ما يوحون به إلى أتباعهم بأنهم يملكون الوصول إلى مواقع التنصّت على ما يدور في السّماء من أخبار الأرض والإنسان، ولكنّهم لا يرتكزون على أساس ثابتٍ {يُلْقُونَ السَّمْعَ وَأَكْثَرُهُمْ كَاذِبُونَ} في ما يدّعونه من أحاديثهم وتهويلاتهم وأفكارهم المريضة.

فكيف يجتمع الصّدق الذي يمثّله الرّسول، مع الكذب الذي يتمثّل في كلّ نهجهم وطريقتهم في الحياة؟!

*من كتاب "تفسير من وحي القرآن".

مواضيع متعلّقة

تعليقات القرّاء

ملاحظة: التعليقات المنشورة لا تعبّر عن رأي الموقع وإنّما تعبر عن رأي أصحابها

أكتب تعليقك

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو الأشخاص أو المقدسات. الإبتعاد عن التحريض الطائفي و المذهبي.

<
  • تحويل هجري / ميلادي
  • المواقيت الشرعية
  • إتجاه القبلة
  • مناسبات
  • إتجاه القبلة
تويتر يحذف حساب عهد التميمي تويتر يحذف حساب عهد التميمي الاحتلال يعتقل 3 فتية من الخليل الشيخ عكرمة صبري: من يفرط في القدس يفرط في مكة والمدينة شيخ الأزهر يؤكد أهمية تدريس القضية الفلسطينية في مقرر دراسي حماس تدين جريمة كنيسة مارمينا في القاهرة الهيئة الإسلامية المسيحية: الاعتداء على كنيسة حلوان إرهاب يجب اجتثاثه الحكم على محمد مرسي بالحبس 3 سنوات بتهمة إهانة القضاء الحكم على محمد مرسي بالحبس 3 سنوات بتهمة إهانة القضاء منظمات أممية تدعو لوقف الحرب في اليمن داعش تتبنى هجوم الأربعاء على متجر بسان بطرسبورغ الميادين: مسيرات حاشدة في مدن إيرانية رفضاً للتدخل الخارجي بالبلاد بنغلاديش تستعد لترحيل 100 ألف لاجئ من الروهينغا إلى ميانمار فى يناير/ كانون الثاني وزير ألماني محلي يدعو للسماح للمدرسات المسلمات بارتداء الحجاب صحيفة أمريكية: الولايات المتحدة تفكر فى قطع مساعدات مالية عن باكستان مقتل 3 عمال في إطلاق نار في ولاية تكساس الأميركية بوتين يوقع قانوناً لإنشاء مختبر وطني لمكافحة المنشطات مسلح يقتل عمدة مدينة بيتاتلان المكسيكية علماء يبتكرون لقاحاً ضد الإدمان على المخدرات منظمة الصحة العالمية: السكري سابع مسببات الوفاة في 2030 دراسة: تلوث الهواء يقتل 4.6 مليون شخص كل عام المشي 3 كيلومترات يومياً يحد من تدهور دماغ كبار السن ضعف العلاقات بين المهاجرين ندوة في بعلبكّ: دور الحوار في بناء المواطنة الفاعلة العدالة أوّلًا.. وحرمة الدّفاع عن الفاسدين عقليّة المحاصصة والأنانية أوصلت لبنان إلى مرحلة التضخّم تعاون بين جمعيَّة "طفل الحرب" الهولنديّة وجمعيّة المبرّات الخيريّة صبر أيوب (ع) على البلاء العمل الصّالح سبيل دخول الجنَّة ما علاقة العبادة بالإنسانيّة؟! الإثنين أوّل ربيع الثّاني 1442هـ فضل الله: ندين العقوبات الّتي تفرض من الخارج الإمام الصّادق (ع): الحوار في مواجهة المخالفين
يسمح إستخدام المواضيع من الموقع شرط ذكر المصدر