الترتيب حسب:
Relevance
Relevance
Date

مدير عام المبرّات يطلق برنامج التكافل التعليمي في الأزمات

نظّمت مدارس المبرّات الخيريّة حفلات تخرّج لطلابها الناجحين في الامتحانات الرسميّة للشهادة الثانوية العامة، بحضور فاعليات تربوية واجتماعية وأهل وطلاب.

واعتبر مدير عام جمعية المبرّات الخيرية، الدكتور محمد باقر فضل الله، "أنّ الاحتفال بنجاح طلاب الثانوية العامة في مدارس المبرّات وتفوّقهم، هو احتفال بالانتصار على تحدّيات الواقع المؤلم لمجتمعنا الّذي أريد له أن يعيش الجهل والحرمان والضّياع في متاهات الإهمال، ولا سيما على المستوى التعليمي والتربوي".

وتوقّف فضل الله عند صعوبة الأوضاع والأزمات التي نعيشها، منتقداً "الفساد الذي نعانيه في أيامنا الحاضرة بكلّ أنواعه وأشكاله"، داعياً الطلاب إلى "إنكار الظلم بكلّ أشكاله، وفي كلّ أمكنته، بوعيٍ وحكمةٍ وتقدير لظروف الزّمان والمكان، والثقة بأنَّ الله سوف يجعل من بعد العسر يسراً".

وأضاف: "لا تنظروا إلى ماذا سيكون بعد التخرّج في ظلّ الأزمات المتتالية في الجامعات خلال دراستكم الجامعيّة، حدّقوا في المستقبل، ولا تتطلّعوا إلى أزمات الحاضر، كي لا تقودكم إلى الإحباط".

وأعلن مدير عام المبرّات عن إطلاق برنامج تكافل تعليميّ في ظلّ الأزمات التي نعيش، وقال: "للأهل الأحبّة الذين واكبوا فلذات أكبادهم خلال سنوات من الزمن حتى وصلوا إلى هذا النجاح، سنبقى معكم رغم كلّ الأزمات، سوف يكون عامنا الذي نستقبله معكم عامَ التعاضد والتكافل لتخطّي الأزمة المعيشية الخانقة، وقد باشرت المبرات بمشروع تكافل تعليمي في الأزمات لمساعدة أهلنا الّذين ضاقت بهم السّبل لتعليم أولادهم".

وخاطب طلاب المبرّات قائلاً: "أيها الأحبّة المكرّمون، حافظوا على إيمانكم وحركة عقولكم، ثقوا بأنفسكم وبقدراتكم.. أنتم أركان مستقبل المبرات وقمّة عنفوانها، هذا العنفوان الذي نريد له أن يبقى متوازناً في التفكير والسلوك والإرادة، ليبقى مع الحق ومع العدل ومع الله.. التّوازن سرّ النجاح، بل سرّ التفوّق في الحياة".

وأضاف: "تعرّفوا على المبرات أكثر، وكونوا رُسلها وعرّفوا الناس بها، المبرات التي اتسعت للناس كلّ الناس؛ من تعليم.. رعاية أيتام.. صمّ ومكفوفين.. طيف توحّد.. صعوبات تعلّمية.. صحة.. مسنين.. ثقافة.. مؤسّسات رائدة، وأثرها التنموي الإنساني بعيد المدى وملموس لدى القاصي والداني، وقد حملت راية العلم في أحلك الظروف.. هي جمعية إيمانية رسالية إنسانية تعتزّ وتفخر بطموحات خرّيجيها ونجاحاتهم وتفتّحهم وبآمالهم الواعدة.. كونوا الأوفياء للمبرات ولمؤسّسها الذي لم ينشد التقليد بل التّجديد".

وتابع: "الشهادة التي سوف تحملونها هي جواز سفر للعبور إلى الجامعة، وقيمتها اقترانها بالجدّ والعمل والأحلام الراقية، وتمثّل الكثير من الصدق والشفافية لدى الكثير من الجامعات المحترمة في لبنان".

وختم: "سوف تبدأون خوض بحر الحياة الواسع، فأحكِموا اتّجاه زوارقكم، تسلّحوا بالمعرفة، وطوّروا أدواتكم في النقاش والحوار، إن على الصعيد العلمي في اختصاصاتكم التي تختارونها، أو على صعيد العقائد والقيم التي تحملونها، وخصوصاً ما حملتم خلال مسيرتكم في مدارس المبرات".

يشار إلى أنّ نسبة النجاح في شهادة الثانوية العامة في مدارس المبرّات تراوحت بين 100% و 98.7%، وبلغ عدد الناجحين 689 طالباً وطالبة، نال منهم 73 طالباً علامة 18/ 20 وما فوق، و279 طالباً نالوا تقدير جيّد جداً، و214 طالباً نالوا تقدير جيّد.

مواضيع متعلّقة

تعليقات القرّاء

ملاحظة: التعليقات المنشورة لا تعبّر عن رأي الموقع وإنّما تعبر عن رأي أصحابها

أكتب تعليقك

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو الأشخاص أو المقدسات. الإبتعاد عن التحريض الطائفي و المذهبي.

تويتر يحذف حساب عهد التميمي تويتر يحذف حساب عهد التميمي الاحتلال يعتقل 3 فتية من الخليل الشيخ عكرمة صبري: من يفرط في القدس يفرط في مكة والمدينة شيخ الأزهر يؤكد أهمية تدريس القضية الفلسطينية في مقرر دراسي حماس تدين جريمة كنيسة مارمينا في القاهرة الهيئة الإسلامية المسيحية: الاعتداء على كنيسة حلوان إرهاب يجب اجتثاثه الحكم على محمد مرسي بالحبس 3 سنوات بتهمة إهانة القضاء الحكم على محمد مرسي بالحبس 3 سنوات بتهمة إهانة القضاء منظمات أممية تدعو لوقف الحرب في اليمن داعش تتبنى هجوم الأربعاء على متجر بسان بطرسبورغ الميادين: مسيرات حاشدة في مدن إيرانية رفضاً للتدخل الخارجي بالبلاد بنغلاديش تستعد لترحيل 100 ألف لاجئ من الروهينغا إلى ميانمار فى يناير/ كانون الثاني وزير ألماني محلي يدعو للسماح للمدرسات المسلمات بارتداء الحجاب صحيفة أمريكية: الولايات المتحدة تفكر فى قطع مساعدات مالية عن باكستان مقتل 3 عمال في إطلاق نار في ولاية تكساس الأميركية بوتين يوقع قانوناً لإنشاء مختبر وطني لمكافحة المنشطات مسلح يقتل عمدة مدينة بيتاتلان المكسيكية علماء يبتكرون لقاحاً ضد الإدمان على المخدرات منظمة الصحة العالمية: السكري سابع مسببات الوفاة في 2030 دراسة: تلوث الهواء يقتل 4.6 مليون شخص كل عام المشي 3 كيلومترات يومياً يحد من تدهور دماغ كبار السن ضعف العلاقات بين المهاجرين ندوة في بعلبكّ: دور الحوار في بناء المواطنة الفاعلة شهرُ رجبَ شهرُ الرَّحمةِ وذكرِ الله لمقاربةٍ لبنانيَّةٍ وحوارٍ داخليٍّ قبل انتظار مساعدة الآخرين السَّبت أوَّل شهر رجب 1442هـ مناقشة رسالة ماجستير حول ديوان شعريّ للمرجع فضل الله (رض) الحجاب واجبٌ وليس تقليدًا اجتماعيًّا في عصر الإعلام والتّأثير.. مسؤوليَّة تقصّي الحقيقة قصّة النبيّ يونس (ع) المليئة بالعبر المرض بلاءٌ وعذاب أم خيرٌ وثواب؟! فضل الله في درس التفسير الأسبوعي
يسمح إستخدام المواضيع من الموقع شرط ذكر المصدر